تحكم في لغة جسدك

تحكم في لغة جسدك

السبت 26 غشت 2017
صورة المقال

من الطبيعي الشعور بالقلق قبل اجتياز  مقابلة العمل. ولكن هذا القلق لا ينبغي أن يكون واضحا للمشغل. وإذا كان المرشحون غالبا ما يبذلون جهدا للتحكم في تواصلهم اللفظي، فإنهم ينسون في كثير من الأحيان التواصل غير اللفظي أو الجسدي. لأن لغة الجسد هي ما يفضح غالبا علامات العصبية. إليك 7 نصائح يجب التركيز عليها لتحسين لغة جسدك.

1- ابتسم

قد يبدو هذا الأمر ربما عاديا أو بديهيا، ولكن القلق يمكنه أن يمحو بسرعة الابتسامة عن وجوه المرشحين. ومع ذلك، فنحن أمام علامة أساسية، خاصة في بداية المقابلة، لأن الثواني الأولى تسمح للمشغل بتكوين فكرة عما إذا كنت ودودا أم لا. ولا يجب الإبقاء على ابتسامة ثابتة ومصطنعة طوال المقابلة.

ولا تنسى إذا أردت الظهور كشخص ودود ومبتسم وممتع، أن تظهر أيضا مدى جديتك. لذلك ابتسم في الأوقات المناسبة، خاصة في البداية وعند انتهاء المقابلة مع المشغل.

2- صافح بحزم 

تكشف مصافحتك الكثير عن شخصيتك، فقبضة يد لينة يمكن أن تترك انطباعا سيئا للغاية، وتترجم بضعف الشخصية،أو الوهن أو الكسل. وعلى العكس من ذلك، فإن المصافحة الحازمة تثبت ديناميكيتك وثقتك بنفسك.

تحقق قبل المقابلة من أن يديك لا تتعرقان، لأن ذلك غير محبذ من طرف المحاور. وإذا كنت تعاني من هذه المشكلة، اتخذ الاحتياطات واغسل يديك قبل المقابلة.

3-استقم في جلوسك

عندما تجلس أمام المشغل، انتبه إلى طريقة جلوسك. إذا كنت متراخي وممدد في مقعدك، فإنك ترسل صورة شخصية كسولة وواهنة. كما أنك إذا ما كنت تجلس مع تراجعك للوراء يمكن أن يفسر موقفك إما بأنك كسول أو أنك متكبر. وعلى العكس من ذلك، فإن ميلك نحو الأمام يمكن أن ينظر إليه كعلامة على العدوانية. لذا حاول الجلوس باستقامة، دون تشنيج الكتفين، وكن طبيعيا.

4-اجعل يديك بارزتين 

لا يعرف الكثيرون كيفية وضع اليدين والذراعين في المقابلة وهو ما يعد خطرا. إن الحل الأفضل هو وضعهما على الطاولة، أو على مساند. المهم هو عدم ضم الذراعين، لأنها تعتبر علامة للانغلاق على النفس والمقاومة. نفس الشيء بالنسبة للأرجل. اجلس مستقيما مع وضع كلا القدمين على الأرض.

5-لا تلعب بشيء (كقلم، أو شعرك…) 

إن وضع اليدين على الطاولة سيمنعك من اللعب بشيء ما، كقلم أو غيره… فكثرة القلق تجعل المرشح لا يدرك أنه يتسلى بكل شيء من حوله. كما أن اللعب بالأشياء يرسل إشارة سلبية للغاية بفقدان الثقة بالنفس والقلق. إذا كان لديك شعر طويل، اربطه، ولا تدع خصلة تدفعك لوضع يدك في شعرك طوال المقابلة.

6- تكلم بيديك

إن وضع اليدين على الطاولة لا يعني البقاء دون حراك طوال المقابلة. وأفضل شيء هو مرافقة ودعم كلماتك بحركة يديك. فذلك يعطي مظهرا طبيعيا. وكن حذرا من المبالغة بحركاتك.

7- انظر إلى المشغل في عينيه

لعل هذا هو التمرين الأكثر صعوبة، خاصة إذا كان هناك العديد من المحاورين. يعتبر النظر في العيون علامة على الثقة في النفس. إذا كان هناك العديد من الأشخاص أمامك، تأكد من مناوبة بصرك بالنظر إلى كل واحد منهم، ومخاطبتهم جميعا في نفس الوقت للفت انتباههم.
مرة أخرى، لا يجب الوقوع في النقيض بتثبيت النظر على محاورك، لأن الوضع سيصبح محرجا ويجعل الجميع غير مرتاح. كما يمكنك أيضا الإيماء بهز الرأس لإظهار انتباهك واستيعابك لكل ما يقوله محاورك.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أترك تعليق