السيرة الذاتية

السيرة الذاتية

السبت 26 غشت 2017
صورة المقال

تعتبر سيرتك الذاتية هي بطاقة عملك المهنية. وفي كثير من الأحيان، هي من يفتح لك أبواب العمل. اتبع نصائحنا العشر وتأكد من أنك ستقتحم هذه الأبواب! 

 1. لا تتجاوز الصفحتان

لا يملك أرباب العمل الكثير من الوقت. لذلك، كن وجيزا. لا تكتب "السيرة الذاتية" كعنوان بأعلى الصفحة. ميز اسم الوظيفة التي ترغب في مزاولتها. وإذا كانت خبرتك متواضعة، فصفحة واحدة تكفي.

 2. واضح

هيكل سيرتك الذاتية، وتأكد من أن سيرتك الذاتية قابلة للقراءة حتى يتمكن صاحب العمل من تحديد المعلومات الهامة بكل سهولة. حسن تصميم الصفحة وسطرها بعناوين.

 3. ابدأ بالمعلومات الأهم

أولا، معلومات الاتصال بك، ثم خبرتك المهنية، والتعليم ثم دراستك وتكوينك، ومعرفتك باللغات والكمبيوتر والمهارات التي تتقنها، وهواياتك، والمراجع وأية معلومات إضافية. كن إيجابيا، وابحث عن الكلمات المفتاح الحيوية لوصف المهام التي قمت بها.

 4. صادق

إذا كذبت في سيرتك الذاتية، فإن ذلك سينكشف في المقابلة. لذلك ما من حاجة للإشارة إلى أنك ثنائي اللغة بامتياز إذا لم يكن ذلك صحيح. 

 5. ذو صلة

كيف سيرتك الذاتية مع الوظيفة التي تبحث عنها. نظم خبراتك المهنية على أساس صلتها بالوظيفة. ثمن أولا المهارات المتعلقة بالمنصب المطلوب. واذكر فقط الهوايات التي تشكل إضافة للوظيفة. 

 6. تدقيق إملائي

تجنب الأخطاء الإملائية. أعد قراءة سيرتك الذاتية أو اجعل أحدا يقرأها. وهذا ينطبق أيضا على رسائل البريد الإلكتروني التي ترسلها.

 7. تميز

كيف تجعل سيرتك الذاتية جذابة؟ تميز عن الآخرين. كنت متطوعا؟ كنت قائدا في حركة شبابية؟ اذكر كل ذلك. 

 8. الصورة

الصورة ليست إلزامية. ما لم تطلب على وجه التحديد، أو تكن مهمة للحصول على الوظيفة التي تقدم لها. في هذه الحالة، اختر صورة مهنية وذات نوعية جيدة. تجنب صور العطلات ...  

 9. قم بتحديث سيرتك الذاتية بانتظام

لا تعتبر سيرتك الذاتية وثيقة جامدة. قم بالتعديل، فحياتك المهنية تتطور، وبالتالي، سيرتك الذاتية أيضا. ولا بد ن مواءمة سيرتك الذاتية للعمل المنشود. 

 10. كن مبدعا  

إذا كنت تتقدم بطلب للحصول على وظيفة إبداعية؟ فكر في كيفية التعبير عن إبداعك في سيرتك الذاتية. تصاميم لطيفة؟ فيلم قصير؟...

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أترك تعليق