7 مفاتيح للنجاح الدراسي

7 مفاتيح للنجاح الدراسي

الجمعة 19 يناير 2018
صورة المقال

أصبح النجاح مطلبا وغاية يسعى لها الجميع، وتحقيق النجاح الدراسي يعتبر من أولويات الأهداف لدى الطالب، ولكل نجاح مفتاح وفلسفة وخطوات ينبغي الاهتمام بها؛ ولذلك أصبح النجاح علماً وهندسة. 

1- الطموح: لا يسعى للنجاح من لا يملك طموحاً، لذلك كن طموحا وانظر إلى الأمام واجل سقف غاياتك عاليا.

2- غيِّر رأيك في نفسك: الإنسان يمتلك طاقات كبيرة، وقوى خفية، يحتاج أن يزيل عنها غبار التقصير والكسل، فأنت أقدر مما تتصور، وأقوى مما تتخيل، وأذكى بكثير مما تعتقد، اشطب كل الكلمات السلبية عن نفسك من مثل: «لا أستطيع»، «لست ذكياً»، وردّد باستمرار: «أنا أستحق الأفضل»، «أنا مبدع»، «أنا ممتاز»، «أنا قادر».

3- النجاح هو ما تصنعه: فكر في «النجاح، أحب النجاح»، النجاح شعور، والناجح يبدأ رحلته بحب النجاح والتفكير في النجاح، فكر وأحب وابدأ رحلتك نحو هدفك.

4-اعمل لتنجح : الناجحون لا ينجحون وهم جالسون ينتظرون النجاح، ولا يعتقدون أنه فرصة حظ، وإنما يصنعونه بالعمل والجد، والتفكير والحب، واستغلال الفرص والاعتماد على ما ينجزونه بأيديهم.

5- الفشل مجرد حدث وتجارب: لا تخشَ الفشل، بل استغله ليكون معبراً لك نحو النجاح، لم ينجح أحد دون أن يتعلم من مدرسة الفشل، و«أديسون»، مخترع الكهرباء قام بــ1800 محاولة فاشلة قبل أن يحقق إنجازه الرائع، ولم ييأس بعد المحاولات الفاشلة التي كان يعتبرها دروساً تعلم من خلالها قواعد علمية، وتعلم منها محاولات لا تؤدي إلى اختراع الكهرباء.

تذكر: الوحيد الذي لا يفشل هو من لا يحاول النجاح، وإذا لم تفشل فلن تجدّ. والفشل عبارة عن فرص وتجارب، فلا تخَف من الفشل، ولا تترك محاولة فاشلة تصيبك بالإحباط.

6- اكتشف مواهبك واستفد منها: لكل إنسان مواهب وقوى داخلية ينبغي العمل على اكتشافها وتنميتها، ومن مواهبنا الإبداع والذكاء، والتفكير والاستذكار، والذاكرة القوية، ويمكن العمل على رعاية هذه المواهب والاستفادة منها بدل أن تبقى معطلة في حياتنا.

7- الدراسة متعة.. وطريق للنجاح: المرحلة الدراسية من أمتع لحظات الحياة ولا يعرف متعتها إلا من مرّ بها والتحق بغيرها، متعة التعلم لا تضاهيها متعة في الحياة، فالدراسة وطلب العلم متعة تنتهي بالنجاح، وتتحول لمتعة دائمة حين تكلل بالنجاح.

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أترك تعليق