شروط امتهان مكلف بالعملاء

شروط امتهان مكلف بالعملاء

الأربعاء 06 سبتمبر 2017
صورة المقال

تعتبر وظيفة المكلف بالعملاء وظيفة بنكية بامتياز. ويمكن إيجادها أيضا لدى شركات التأمين.

وصف الوظيفة

يعمل المكلف بالعملاء تحت إمرة مدير وكالة، ويعمل على تطوير وإدارة ملفات العملاء: من حرفيين وتجار ومهن حرة، وشركات وجمعيات أيضا. ويضمن متابعة حسابات العملاء ويقوم أيضا بمهام تجارية من خلال توسيع "محفظة عملائه".

ومع ذلك، ففي المؤسسات المالية الأخرى (كشركة القروض، والصرافة...)، هناك وظائف لملحقين تجاريين تتشابه مهامها مع مهام المكلف بالعملاء.

يكون المكلف بالعملاء أكثر أو أقل تخصصا حسب حجم الوكالة. ففي المؤسسات الصغرى، يمكنه أن يكون مسئولا عن العملاء من الأفراد والمهنيين (كأصحاب المطاعم وأصحاب المحلات التجارية ...) والشركات الصغرى والمتوسطة. أما التعامل مع العملاء من الشركات الكبرى فيتم في الوكالات الكبيرة، وكذا في المقر الرئيسي من قبل المكلفين بالعملاء "للحسابات الكبرى".

يجب على المكلف بالعملاء البحث عن عملاء جدد، وبيع المنتجات المصرفية لهم (الاستثمار في الأسهم وحسابات التوفير والقروض والائتمان والتأمين على الحياة...). ويستند نشاطه التجاري على تحقيق الأهداف السنوية ومراجعتها دوريا. وبالتالي، كما يجب عليه تحقيق أحجام دقيقة جدا من حيث إدارة الحسابات على الانترنت. ويلعب المكلف بالعملاء دورا مهما في تقديم الاستشارة لعملائه لتنفيذ مشاريعهم.

ويأخذ بعد الاستشارة جزء ذا أهمية متزايدة في الممارسة اليومية للمهنة. كما هو الشأن بالنسبة لفتح الحسابات أو إعداد ملفات القروض، يتطلب تحليل وضع العميل مزيدا من الانضباط. ويتمثل عمل المكلف بالعملاء "كالشركات"، في القيام بالتحليل المالي للشركات المعنية مع دراسة الميزانيات العمومية، وتقييم مهارات المسير وتحليل بيئة الأعمال.

لممارسة هذه المهنة، من الضروري التوفر على قدرات جيدة للحكم والصرامة، وحس تجاري والاستقلال الذاتي والقدرة على اتخاذ القرارات.

الترقي في الوظيفة

بعد عدة سنوات من الممارسة وتحقيق النتائج التجارية الجيدة، يمكن للمكلف بالعملاء الترقي لمنصب مدير وكالة. كما يوجد في بعض البنوك مكلفين بالعملاء متخصصين في أنواع معينة من المعاملات (العقارات والمواد الأولية والاستثمارات في سوق الأسهم، وما إلى ذلك).

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.

أترك تعليق